ABOUT

Cultural Corridors of Peace aims to promote the living memory of the Bedouin of Lebanon and the wider Levant and to safeguard this valuable heritage.

The name Bedouin or Bedu derives from the Arabic word Badia, meaning desert or steppe. It refers to the nomadic peoples who lived in and traditionally migrated through the broader Middle East and Northern Africa.

Bedouin culture rests on three pillars: a livelihood centered on mobility and pastoralism; a set of customs and practices that regulate society, and; a strong attachment to lineage and kinship.

Traditionally, Bedouins herded camel and sheep and moved according to weather patterns and the seasons. Today, most Bedouin have settled and no longer practice their nomadic and tribal traditions. Their livelihood has, as a result, transformed and, in some cases, their cultural heritage has been lost.

This change in lifestyle is primarily because the region has been in a state of political change and conflict over the last century. The creation of national borders, established after the fall of the Ottoman Empire following World War I, has restricted movement of the Bedouin across and within them cutting their ties with the Badia.

With exceptions, such as in Jordan and Saudi Arabia, the Bedouin became minorities in the new nation-states and are discriminated against, not least because of their cultural differences from settled urban populations. The Bedouin way of life is thought of, by some, as backward and primitive. Their place in society is questioned as they fail to meet others’ expectations for “modernisation”.

 

The Cultural Corridors of Peace project

Cultural Corridors of Peace is an 18-month project to help preserve the living memory of Bedouin pastoral routes and intangible cultural heritage. The original participants in the project are Bedouin communities in the Bekaa in Lebanon, where Bedouin cultural heritage is at risk there due to current socio-economic circumstances and to restrictions of movement across the Syro-Lebanese border. Now there is a collaboration with Bedouin communities from Jordan and the Occupied Palestinian Territories, intending to create dialogue and engagement between different Bedouin groups concerning their shared culture.

Our main objective is to support the Bedouin to document, archive, and safeguard their living memory and intangible cultural heritage. Our purpose in doing this is to help Bedouin communities to tackle prejudices and discrimination against them and to increase awareness of their socio-cultural identity and the ecological and economic value of their traditional practices. Living memory, customary practices, and expressive culture play an essential role in the life of the Bedouin, but this cultural heritage is under threat.

The project will help to ensure that the Bedouin of Bekaa have the opportunity and the means to stay connected with other Bedouin. It will introduce the Bedouin culture to international audiences, and make it known that there is a significant risk of the Bedouin losing their identity and ceasing to exist as a distinctive cultural group. It will help the participating Bedouin communities to promote their voice and gain recognition for their contribution to society and their concerns.

The project is funded by the British Council’s Cultural Protection Fund, in partnership with the UK Department for Digital, Culture, Media, and Sport.

Cultural Corridors of Peace differs from others as it seeks to enable not the researchers but the Bedouin to re-discover, express and decide about their own cultural identity and its future. For this initiative, the Bedouin is not an object of study but the agent that can aspire and can regain power of their own lives and opportunities to live the way they have reasons to value.

تختلف ممرات السلام الثقافية عن غيرها حيث إنها تسعى إلى تمكين الباحثين وليس البدو من اكتشاف هويتهم الثقافية ومستقبلهم والتعبير عنها والبت فيها. بالنسبة لهذه المبادرة ، فإن البدو ليسوا موضوعًا للدراسة ، بل هو العامل الذي يمكنه أن يطمح ويستعيد قوته وحياته في العيش بالطريقة التي لديهم بها أسباب قيمة.

يهدف مشروع الأرْوِقة الثقافية للسلام (Cultural Corridors of Peace) إلى تعزيز الذاكرة الحيّة لبدو لبنان وبلاد المَشرق على نطاقٍ أوسع، وإلى حماية هذا التراث القيّم.
يُشتقّ اسم “بدو” من الكلمة العربية بادية، أي الصحراء أو السهل الخالي من الشجر. ويُقصَد به الشعوب البدوية التي عاشت في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا وتنقّلت فيها.
تستند ثقافة البدو إلى ثلاث ركائز أساسية، وهي اعتماد المعيشة على التحرّك والرعي، وانتظام المجتمع وفق عادات وممارسات محدّدة، والارتباط القويّ بالنسَب والقرابة.
ساق البدو قديمًا الجِمال والأغنام، وتنقّلوا بحسب الحالة الجوية وفصول السنة. أما اليوم، فقد استقرّوا وتوقّفوا عن ممارسة تقاليدهم البدويّة والقبَليّة، وتبدّلتْ سُبُل عيشهم، واضحملّ تراثهم الثقافي في بعض الحالات.
ويعود سبب هذا التغيير في نمط الحياة بالدرجة الأولى إلى حالة التغيّر السياسي والنزاعات التي أصابت المنطقة منذ القرن الماضي. فقد أدّى إنشاء الحدود الدوليّة الذي عقب سقوط الامبراطوريّة العثمانيّة بعد الحرب العالميّة الأولى إلى تقييد حركة البدو وقطع روابطهم بالبادية.
تحوّل البدو إلى أقلّيات في الدول القومية الجديدة، باستثناء بعض الحالات كما في الأردن والسعودية، وتعرّضوا للتمييز بسبب اختلافهم الثقافي عن سكّان المدن المستقرّة على أقلّ تقدير. يعتقد البعض أنّ أسلوب حياة البدو متخلّف وبدائي. أما مكانتهم في المجتمع فهي موضع تساؤلات، لأنهم فشلوا في تحقيق توقّعات الآخرين حول “الحداثة”.

مشروع الأروقة الثقافيّة للسلام
مشروع الأروقة الثقافيّة للسلام هو مشروع مدّته 18 شهرًا يساعد في حفظ الذاكرة الحيّة للطرق البدويّة الرعويّة والتراث الثقافي غير المادي. والمشاركون الأصليّون في المشروع هم مجتمعات بدويّة في البقاع في لبنان، حيث يواجه التراث الثقافي البدوي خطر الضياع نظرًا للظروف الاقتصاديّة والاجتماعيّة الحاليّة، ونتيجة القيود المفروضة على التنقّل عبر الحدود اللبنانية السورية. يجري الآن تعاونٌ بين المجتمعات البدوية في الأردن والأراضي الفلسطينيّة المحتلّة بهدف خلق الحوار والمشاركة بين مختلف الجماعات البدوية حول ثقافتهم المشتركة.
يتمثّل هدفنا الأساسي في دعم البدو لتوثيق وأرشفة وحماية ذاكرتهم الحيّة وتراثهم الثقافي غير المادي، ونعزم من خلال القيام بذلك على مساعدة المجتمعات البدوية على التصدّي للأحكام المسبقة والتمييز الذي يتعرّضون له، وزيادة الوعي لهويّتهم الاجتماعيّة الثقافيّة والقيمة الإيكولوجيّة والاقتصاديّة لممارساتهم التقليديّة. تلعب الذاكرة الباقية، والممارسات العُرفيّة، والثقافة التعبيريّة دورًا هامًّا في حياة البدو، لكنّ هذا التراث يتعرّض للتهديد.
يساعد هذا المشروع في ضمان حصول بدو البقاع على فرصة التواصل مع البدو الآخرين ووسائل الحفاظ عليه. وسيعرّف الجماهير الدوليّة على ثقافة البدو، ويسلّط الضوء على خطر فقدان البدو هويّتهم ووجودهم كجماعة ثقافيّة متميّزة. بالإضافة إلى ذلك، سيساعد المشروع المجتمعات البدويّة المشارِكة في إيصال صوتها وكسب التقدير لمساهمتها في المجتمع واهتماماتها.

إنّ هذا المشروع مموّل من صندوق الحماية الثقافيّة للمجلس الثقافي البريطاني بالشراكة مع وزارة الشؤون الرقميّة والثقافة والإعلام والرياضة في المملكة المتّحدة

ABOUT

Cultural Corridors of Peace aims to promote the living memory of the Bedouin of Lebanon and the wider Levant and to safeguard this valuable heritage.

The name Bedouin or Bedu derives from the Arabic word Badia, meaning desert or steppe. It refers to the nomadic peoples who lived in and traditionally migrated through the broader Middle East and Northern Africa.

Bedouin culture rests on three pillars: a livelihood centered on mobility and pastoralism; a set of customs and practices that regulate society, and; a strong attachment to lineage and kinship.

Traditionally, Bedouins herded camel and sheep and moved according to weather patterns and the seasons. Today, most Bedouin have settled and no longer practice their nomadic and tribal traditions. Their livelihood has, as a result, transformed and, in some cases, their cultural heritage has been lost.

This change in lifestyle is primarily because the region has been in a state of political change and conflict over the last century. The creation of national borders, established after the fall of the Ottoman Empire following World War I, has restricted movement of the Bedouin across and within them cutting their ties with the Badia.

With exceptions, such as in Jordan and Saudi Arabia, the Bedouin became minorities in the new nation-states and are discriminated against, not least because of their cultural differences from settled urban populations. The Bedouin way of life is thought of, by some, as backward and primitive. Their place in society is questioned as they fail to meet others’ expectations for “modernisation”.

 

The Cultural Corridors of Peace project

Cultural Corridors of Peace is an 18-month project to help preserve the living memory of Bedouin pastoral routes and intangible cultural heritage. The original participants in the project are Bedouin communities in the Bekaa in Lebanon, where Bedouin cultural heritage is at risk there due to current socio-economic circumstances and to restrictions of movement across the Syro-Lebanese border. Now there is a collaboration with Bedouin communities from Jordan and the Occupied Palestinian Territories, intending to create dialogue and engagement between different Bedouin groups concerning their shared culture.

Our main objective is to support the Bedouin to document, archive, and safeguard their living memory and intangible cultural heritage. Our purpose in doing this is to help Bedouin communities to tackle prejudices and discrimination against them and to increase awareness of their socio-cultural identity and the ecological and economic value of their traditional practices. Living memory, customary practices, and expressive culture play an essential role in the life of the Bedouin, but this cultural heritage is under threat.

The project will help to ensure that the Bedouin of Bekaa have the opportunity and the means to stay connected with other Bedouin. It will introduce the Bedouin culture to international audiences, and make it known that there is a significant risk of the Bedouin losing their identity and ceasing to exist as a distinctive cultural group. It will help the participating Bedouin communities to promote their voice and gain recognition for their contribution to society and their concerns.

The project is funded by the British Council’s Cultural Protection Fund, in partnership with the UK Department for Digital, Culture, Media, and Sport.

Cultural Corridors of Peace differs from others as it seeks to enable not the researchers but the Bedouin to re-discover, express and decide about their own cultural identity and its future. For this initiative, the Bedouin is not an object of study but the agent that can aspire and can regain power of their own lives and opportunities to live the way they have reasons to value.

يهدف مشروع الأرْوِقة الثقافية للسلام (Cultural Corridors of Peace) إلى تعزيز الذاكرة الحيّة لبدو لبنان وبلاد المَشرق على نطاقٍ أوسع، وإلى حماية هذا التراث القيّم.
يُشتقّ اسم “بدو” من الكلمة العربية بادية، أي الصحراء أو السهل الخالي من الشجر. ويُقصَد به الشعوب البدوية التي عاشت في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا وتنقّلت فيها.
تستند ثقافة البدو إلى ثلاث ركائز أساسية، وهي اعتماد المعيشة على التحرّك والرعي، وانتظام المجتمع وفق عادات وممارسات محدّدة، والارتباط القويّ بالنسَب والقرابة.
ساق البدو قديمًا الجِمال والأغنام، وتنقّلوا بحسب الحالة الجوية وفصول السنة. أما اليوم، فقد استقرّوا وتوقّفوا عن ممارسة تقاليدهم البدويّة والقبَليّة، وتبدّلتْ سُبُل عيشهم، واضحملّ تراثهم الثقافي في بعض الحالات.
ويعود سبب هذا التغيير في نمط الحياة بالدرجة الأولى إلى حالة التغيّر السياسي والنزاعات التي أصابت المنطقة منذ القرن الماضي. فقد أدّى إنشاء الحدود الدوليّة الذي عقب سقوط الامبراطوريّة العثمانيّة بعد الحرب العالميّة الأولى إلى تقييد حركة البدو وقطع روابطهم بالبادية.
تحوّل البدو إلى أقلّيات في الدول القومية الجديدة، باستثناء بعض الحالات كما في الأردن والسعودية، وتعرّضوا للتمييز بسبب اختلافهم الثقافي عن سكّان المدن المستقرّة على أقلّ تقدير. يعتقد البعض أنّ أسلوب حياة البدو متخلّف وبدائي. أما مكانتهم في المجتمع فهي موضع تساؤلات، لأنهم فشلوا في تحقيق توقّعات الآخرين حول “الحداثة”.

مشروع الأروقة الثقافيّة للسلام
مشروع الأروقة الثقافيّة للسلام هو مشروع مدّته 18 شهرًا يساعد في حفظ الذاكرة الحيّة للطرق البدويّة الرعويّة والتراث الثقافي غير المادي. والمشاركون الأصليّون في المشروع هم مجتمعات بدويّة في البقاع في لبنان، حيث يواجه التراث الثقافي البدوي خطر الضياع نظرًا للظروف الاقتصاديّة والاجتماعيّة الحاليّة، ونتيجة القيود المفروضة على التنقّل عبر الحدود اللبنانية السورية. يجري الآن تعاونٌ بين المجتمعات البدوية في الأردن والأراضي الفلسطينيّة المحتلّة بهدف خلق الحوار والمشاركة بين مختلف الجماعات البدوية حول ثقافتهم المشتركة.
يتمثّل هدفنا الأساسي في دعم البدو لتوثيق وأرشفة وحماية ذاكرتهم الحيّة وتراثهم الثقافي غير المادي، ونعزم من خلال القيام بذلك على مساعدة المجتمعات البدوية على التصدّي للأحكام المسبقة والتمييز الذي يتعرّضون له، وزيادة الوعي لهويّتهم الاجتماعيّة الثقافيّة والقيمة الإيكولوجيّة والاقتصاديّة لممارساتهم التقليديّة. تلعب الذاكرة الباقية، والممارسات العُرفيّة، والثقافة التعبيريّة دورًا هامًّا في حياة البدو، لكنّ هذا التراث يتعرّض للتهديد.
يساعد هذا المشروع في ضمان حصول بدو البقاع على فرصة التواصل مع البدو الآخرين ووسائل الحفاظ عليه. وسيعرّف الجماهير الدوليّة على ثقافة البدو، ويسلّط الضوء على خطر فقدان البدو هويّتهم ووجودهم كجماعة ثقافيّة متميّزة. بالإضافة إلى ذلك، سيساعد المشروع المجتمعات البدويّة المشارِكة في إيصال صوتها وكسب التقدير لمساهمتها في المجتمع واهتماماتها.

إنّ هذا المشروع مموّل من صندوق الحماية الثقافيّة للمجلس الثقافي البريطاني بالشراكة مع وزارة الشؤون الرقميّة والثقافة والإعلام والرياضة في المملكة المتّحدة

تختلف ممرات السلام الثقافية عن غيرها حيث إنها تسعى إلى تمكين الباحثين وليس البدو من اكتشاف هويتهم الثقافية ومستقبلهم والتعبير عنها والبت فيها. بالنسبة لهذه المبادرة ، فإن البدو ليسوا موضوعًا للدراسة ، بل هو العامل الذي يمكنه أن يطمح ويستعيد قوته وحياته في العيش بالطريقة التي لديهم بها أسباب قيمة.

PARTNERS

The Institute for Heritage and Sustainable Human Development (INHERIT) is a Research Institution based in Glasgow. Its purpose is to demonstrate how people can work with cultural heritage to improve their lives and living conditions. INHERIT is part of the York Archaeological Trust for Excavation and Research Limited, an independent and wholly self-funded charity with over 200 permanent staff based across four centres in England and Scotland and with the explicit charitable aims of research and education.

 

Visit Website >

معهد التراث والتنمية البشريّة المستدامة هو معهد أبحاث مقرّه في غلاسكو. يهدف إلى إظهار كيفية عمل الناس مع التراث الثقافي لتحسين حياتهم وظروف عيشهم. يُعَدّ المعهد جزءًا من مؤسسة ” York Archaeological Trust for Excavation and Research Limited”، وهي مؤسّسة خيريّة مستقلّة بالكامل تضمّ 200 موظف دائم في أربعة مراكز في إنكلترا واسكتلندا، وتمتلك أهدافًا خيريّة واضحة للبحث والتعليم.

زيارة الموقع

The American University of Beirut was founded in 1866, The American University of Beirut is a private, not-for-profit, coeducational, independent, non-sectarian institution of higher learning governed by an autonomous Board of Trustees comprised of international leaders in business, education, diplomacy, engineering, philanthropy, science, and medicine. Since its founding, AUB has set standards in higher education worldwide, and is committed to the ideals of critical thinking, open debate, and diversity.

Visit Website >

تأسّست الجامعة الأميركيّة في بيروت عام 1866، وهي مؤسّسة خاصّة لا تبتغي الربح، ومختلطة، ومستقلّة، وغير طائفيّة للتعليم العالي، يديرها مجلس أمَناء مستقلّ يضمّ قادةً دوليّين في مجال الأعمال، والتعليم، والدبلوماسيّة، والهندسة، والعمل الخيري، والعلوم، والطبّ. وقد وضعت الجامعة الأمريكيّة في بيروت منذ تأسيسها معاييرًا للتعليم العالي في جميع أنحاء العالم، وتلتزم بمُثُل التفكير النقدي، والنقاش المفتوح، والتنوّع.

زيارة الموقع

The Council for British Research in the Levant (CBRL) is the UK’s academic hub for the study of the Middle Eastern countries of Jordan, Palestine, Israel, Lebanon, Syria, and Cyprus – across the social sciences and humanities. Affiliated to the British Academy, CBRL is an independent, not-for-profit charity that conducts, supports, and promotes world-class research ranging from Palaeolithic archaeology to contemporary social science. CBRL has an administrative office in London and two regional research institutes: the Kenyon Institute in East Jerusalem and the British Institute in Amman and strong networks across the other countries of the Levant.

Visit Website >

المجلس البريطاني للبحوث في الشرق هو المركز الأكاديمي البريطاني لدراسة بلدان الشرق الأوسط، أي الأردن، وفلسطين، وإسرائيل، ولبنان، وسوريا، وقبرص، من خلال العلوم الاجتماعيّة والإنسانيّة. والمجلس هو مؤسسة خيريّة ومستقلّة لا تبتغي الربح، يقوم بإجراء الأبحاث ذات المستوى العالمي ودعمها وتشجيعها، بدءًا من علم الآثار في العصر الحجري القديم وحتّى العلوم الاجتماعيّة المعاصرة. وللمجلس مكتبٌ إداري في لندن ومعهدان للبحث الإقليمي، هما معهد كينيون في القدس الشرقيّة والمعهد البريطاني في عمّان، فضلاً عن شبكات قويّة في جميع بلاد المشرق.

زيارة الموقع

Coventry University, Centre for Trust, Peace and Social Relations. Coventry University has a long tradition as a provider of education. Our roots go as far back as Coventry College of Design in 1843. The Centre for Trust, Peace and Social Relations (CTPSR), founded in 2005, undertakes innovative, impactful, world-class research that enables dialogue and builds trust to foster peaceful relations and strengthen human security. It is distinctive both in terms of the research undertaken and the approaches used.  It is a truly multi-disciplinary Centre: by drawing from academic disciplines, knowledge, and skills across the social sciences and beyond, they hope to tackle many of the most critical and sensitive contemporary challenges facing society.

Visit Website >

جامعة كوفنتري، مركز الثقة والسلام والعلاقات الاجتماعيّة. إنّ لجامعة كوفنتري تاريخٌ طويلٌ من تقديم التعليم. تعود جذورنا إلى عهد كليّة كوفنتري للتصميم سنة 1843. يقوم مركز الثقة والسلام والعلاقات الاجتماعيّة (CTSPR)، الذي تأسّس عام 2005 ، بأبحاث عالميّة مبتكرة وفعّالة، تُمَكّن الحوار وتبني الثقة لتعزيز العلاقات السلميّة وتعزيز الأمن البشري. ويتميّز على مستوى الأبحاث والمناهج المعتمَدة. وهو فعلاً مركز متعدّد التخصّصات، فمن خلال الاستفادة من التخصّصات الأكاديميّة والمعرفة والمهارات في العلوم الاجتماعية وما بعدها، يأمل المركز في معالجة الكثير من التحدّيات المعاصرة الأكثر أهميّة وحساسيّة التي تواجه المجتمع.

زيارة الموقع

PARTNERS

The Institute for Heritage and Sustainable Human Development (INHERIT) is a Research Institution based in Glasgow. Its purpose is to demonstrate how people can work with cultural heritage to improve their lives and living conditions. INHERIT is part of the York Archaeological Trust for Excavation and Research Limited, an independent and wholly self-funded charity with over 200 permanent staff based across four centres in England and Scotland and with the explicit charitable aims of research and education.

معهد التراث والتنمية البشريّة المستدامة هو معهد أبحاث مقرّه في غلاسكو. يهدف إلى إظهار كيفية عمل الناس مع التراث الثقافي لتحسين حياتهم وظروف عيشهم. يُعَدّ المعهد جزءًا من مؤسسة ” York Archaeological Trust for Excavation and Research Limited”، وهي مؤسّسة خيريّة مستقلّة بالكامل تضمّ 200 موظف دائم في أربعة مراكز في إنكلترا واسكتلندا، وتمتلك أهدافًا خيريّة واضحة للبحث والتعليم.

زيارة الموقع

The American University of Beirut was founded in 1866, The American University of Beirut is a private, not-for-profit, coeducational, independent, non-sectarian institution of higher learning governed by an autonomous Board of Trustees comprised of international leaders in business, education, diplomacy, engineering, philanthropy, science, and medicine. Since its founding, AUB has set standards in higher education worldwide, and is committed to the ideals of critical thinking, open debate, and diversity.

تأسّست الجامعة الأميركيّة في بيروت عام 1866، وهي مؤسّسة خاصّة لا تبتغي الربح، ومختلطة، ومستقلّة، وغير طائفيّة للتعليم العالي، يديرها مجلس أمَناء مستقلّ يضمّ قادةً دوليّين في مجال الأعمال، والتعليم، والدبلوماسيّة، والهندسة، والعمل الخيري، والعلوم، والطبّ. وقد وضعت الجامعة الأمريكيّة في بيروت منذ تأسيسها معاييرًا للتعليم العالي في جميع أنحاء العالم، وتلتزم بمُثُل التفكير النقدي، والنقاش المفتوح، والتنوّع.

زيارة الموقع

The Council for British Research in the Levant (CBRL) is the UK’s academic hub for the study of the Middle Eastern countries of Jordan, Palestine, Israel, Lebanon, Syria, and Cyprus – across the social sciences and humanities. Affiliated to the British Academy, CBRL is an independent, not-for-profit charity that conducts, supports, and promotes world-class research ranging from Palaeolithic archaeology to contemporary social science. CBRL has an administrative office in London and two regional research institutes: the Kenyon Institute in East Jerusalem and the British Institute in Amman and strong networks across the other countries of the Levant.

المجلس البريطاني للبحوث في الشرق هو المركز الأكاديمي البريطاني لدراسة بلدان الشرق الأوسط، أي الأردن، وفلسطين، وإسرائيل، ولبنان، وسوريا، وقبرص، من خلال العلوم الاجتماعيّة والإنسانيّة. والمجلس هو مؤسسة خيريّة ومستقلّة لا تبتغي الربح، يقوم بإجراء الأبحاث ذات المستوى العالمي ودعمها وتشجيعها، بدءًا من علم الآثار في العصر الحجري القديم وحتّى العلوم الاجتماعيّة المعاصرة. وللمجلس مكتبٌ إداري في لندن ومعهدان للبحث الإقليمي، هما معهد كينيون في القدس الشرقيّة والمعهد البريطاني في عمّان، فضلاً عن شبكات قويّة في جميع بلاد المشرق.

زيارة الموقع

Coventry University, Centre for Trust, Peace and Social Relations. Coventry University has a long tradition as a provider of education. Our roots go as far back as Coventry College of Design in 1843. The Centre for Trust, Peace and Social Relations (CTPSR), founded in 2005, undertakes innovative, impactful, world-class research that enables dialogue and builds trust to foster peaceful relations and strengthen human security. It is distinctive both in terms of the research undertaken and the approaches used.  It is a truly multi-disciplinary Centre: by drawing from academic disciplines, knowledge, and skills across the social sciences and beyond, they hope to tackle many of the most critical and sensitive contemporary challenges facing society.

جامعة كوفنتري، مركز الثقة والسلام والعلاقات الاجتماعيّة. إنّ لجامعة كوفنتري تاريخٌ طويلٌ من تقديم التعليم. تعود جذورنا إلى عهد كليّة كوفنتري للتصميم سنة 1843. يقوم مركز الثقة والسلام والعلاقات الاجتماعيّة (CTSPR)، الذي تأسّس عام 2005 ، بأبحاث عالميّة مبتكرة وفعّالة، تُمَكّن الحوار وتبني الثقة لتعزيز العلاقات السلميّة وتعزيز الأمن البشري. ويتميّز على مستوى الأبحاث والمناهج المعتمَدة. وهو فعلاً مركز متعدّد التخصّصات، فمن خلال الاستفادة من التخصّصات الأكاديميّة والمعرفة والمهارات في العلوم الاجتماعية وما بعدها، يأمل المركز في معالجة الكثير من التحدّيات المعاصرة الأكثر أهميّة وحساسيّة التي تواجه المجتمع.

زيارة الموقع

CONTACT

Kimberly Green

Communications Officer

The American University of Beirut
Email culturalcorridorsofpeace@gmail.com

Aphrodite Sorotou

Director

The Institute for Heritage & Sustainable Human Development
Email asorotou@yorkat.co.uk
Website www.inherit-institute.org

CONTACT

Kimberly Green

Communications Officer

The American University of Beirut
Email culturalcorridorsofpeace@gmail.com

Aphrodite Sorotou

Director

The Institute for Heritage & Sustainable Human Development
Email asorotou@yorkat.co.uk
Website www.inherit-institute.org

ARAB BEDOUIN: No Future Without Past

An exhibition based on the project will be on from 15 to 25 January 2020 at  Bargehouse in London.

ARAB BEDOUIN: No Future Without Past

 

An exhibition based on the project will be on from 15 to 25 January 2020 at  Bargehouse in London.

 

 

Cultural Corridors of Peace is funded by the British Council’s Cultural Protection Fund, in partnership with the Department for Digital, Culture, Media and Sport.

       

Cultural Corridors of Peace is funded by the British Council’s Cultural Protection Fund, in partnership with the Department for Digital, Culture, Media and Sport.

       

Cultural Corridors of Peace is funded by the British Council’s Cultural Protection Fund, in partnership with the Department for Digital, Culture, Media and Sport.